إشارةً إلى الخطاب الوارد لمجلس الغرف السعودية من وزارة التجارة والاستثمار بشأن الفرص الاستثمارية المتاحة في جمهورية أثيوبيا الديموقراطية الاتحادية، ومناسبة دخول الشركات السعودية في المشاريع الاستثمارية الكبرى المجدية اقتصادياً في أثيوبيا، والاستفادة من قرارات الحكومة الأثيوبية بتحرير الاقتصاد وخصخصة الشركات المملوكة للدولة وطرحها للمستثمرين الأجانب.

عليه تدعو غرفة المدينة منتسبيها المهتمين والراغبين بالاستثمار في جمهورية أثيوبيا بالاطلاع على هذه الفرص الاستثمارية من خلال الدخول على الرابط: http://bit.ly/38z2FsT